يُصاب يوميًا حوالي 90 شخصًا حول العالم بالعمى نتيجةَ الإصابة بدرجةٍ متطورة من انفصال الشبكية، وتُشير الإحصائيات العالمية أنَّ اعراض انفصال الشبكية تنتشر بنسبةٍ كبيرة بين سُكان الدول النامية أو منخفضةِ الدخل، فتُرى ما السبب وراء ذلك؟ دعونا نوضح ذلك الأمر خلال مقال اليوم.

ما هي اعراض انفصال شبكية العين؟

الشبكية هي الجزء الواقع في قاع العين، وهي تتكون من الأوعية الدموية الدقيقة والأعصاب التي تعمل معًا من أجل إرسال المعلومات البصرية إلى الدماغ لتكوين صورة واضحة للأجسام، وعادةً ما تُصاب الشبكية بالأمراض كأثر جانبي لداء السكري المُزمن (Diabetes mellitus).
يُصيب انفصال الشبكية العين مؤديًا إلى تحرُّك الشبكية من مكانها الطبيعي ومن ثم انفصالها عن الأوعية الدموية والأجزاء الموجودة في قاع العين، وتظهر اعراض انفصال الشبكية عند الاطفال والباغلين في صورة:

  • بُقَع سوداء في مجال الرؤية، وهو عَرَض معروف بين الأطباء باسم “الذبابة الطائرة”، فتلك البُقع أو النقاط تسبح في مجال الرؤية كالذباب تمامًا.
  • فقدان الرؤية الجانبية، فسوف يرى المريض ستارًا أسودًا يُغطي مجال الرؤية الجانبي.
  • تشوُّش الرؤية وضعف النظر.
  • الشعور بثقل في العين.

الحقيقة وراء انتشار اعراض انفصال الشبكية بين مواطنيِ الدول النامية

لا تختلف أعراض أي مرض بين دولةٍ وأخرى، وعندما نقول أن اعراض انفصال الشبكية منتشرة في الدوال النامية فإننا نقصد ارتفاع معدّلات الإصابة بالمرض في تلك الدول.

إحصائيات

يُعَد انفصال الشبكية عن مؤخرة العين من أشهر مضاعفات مرض السكري، وقد أفادت بعض الدراسات العلمية المنشورة على موقع المركز الوطني للمعلومات التقنية الحيوية (National Center for Biotechnology Information – NCBI) أنَّ مُعدلات الإصابة بانفصال الشبكية -الناتج عن داء السكري- ترتفع بين شعوب الدول النامية.

لماذا ترتفع معدلات الإصابة بانفصال الشبكية في الدول النامية؟

تعتمد شعوب الدول النامية -أو ذات الدخل المنخفض إلى متوسط- على الأكلات غير المُكلفة والمُشبِعة في الوقت نفسه، فهم يلجأون إلى تناول الأكلات الغنية بالكربوهيدرات التي تُساعدهم على الشعور بالشبع ولا تُكلفهم قدرًا كبيرًا من المال.
مثال بسيط للتوضيح: يُعد “الكُشري” من الأكلات الشعبية المُفضلة في مصر، وهو أكلة هندية الأصل يدخل في تكوينها كلٌ من الأرز والمعكرونة اللذَين يُصنفان ضمن الكربوهيدرات، ذلك إلى جانب الشعرية والعدس والحمص.

تُرى ما المشكلة الناتجة عن تناول الكربوهيدرات بإفراط؟ لنعرف معًا.

العلاقة بين تناول الكربوهيدرات وداء السكري والإصابة بأمراض العيون؟

تتحول الكربوهيدرات في أثناء عملية الهضم إلى “سكر الجلوكوز”، ومع إفراط تناول الكربوهيدرات تتوالى المشكلات الآتية:

  • يرتفع مستوى سكر الجلوكوز في مجرى الدم.
  • يعجز البنكرياس عن إفراز كمية مناسبة من هرمون الأنسولين (الهرمون المسؤول عن استهلاك الجلوكوز وإدخاله إلى خلايا الجسم لإنتاج الطاقة).
  • يُصاب الشخص بداء السكري كنتيجة طبيعية للارتفاع المُستمر في مستويات الجلوكوز.
  • تؤدي الإصابة بمرض السكري إلى ظهور مضاعفات تتعلق بسلامة العين، أبرزها: أمراض الشبكية.

الخلاصة

نمط الغذاء السيء الذي تتبعه شعوب الدول النامية يزيد من احتمالية الإصابة بداء السكري، وهو مرض يؤثر بالسلب في سلامة العين، ويزيد من احتمالات الإصابة بانفصال الشبكية.

هل يؤدي تجاهل اعراض انفصال الشبكية إلى ظهور مضاعفات؟

إنَّ إهمال العلاج وتجاهل الأعراض المُصاحبة لانفصال الشبكية يؤديان إلى فقدان البصر تدريجيًا، فانفصال الشبكية يؤدي إلى تسرُّب سوائل العين (السائل الزجاجي) إلى المنطقة الموجودة خلف الشبكية، ذلك بجانب حدوث بعض المضاعفات المُتمثلةً في:

  • نزيف الجسم الزجاجي (السائل الهلامي الموجود أمام الشبكية).
  • ارتفاع ضغط العين.
  • تكوُّن عتامات على عدسة العين.
  • فقدان البصر.

مراحل تطور انفصال شبكية العين وأنواع المَرض

يُعد انفصال الشبكية من أمراض العيون التي تتطور مراحلها مع مرور الوقت، أي أنها لا تُصيب الأشخاص فجأةً، ويُمكننا تقسيم تطور مراحل الإصابة بانفصال الشبكية إلى:

ثقب الشبكية (انفصال الشبكية الجزئي)

يُعد ثقب الشبكية واحدًا من عوامل الخطورة المؤدية إلى انفصال الشبكية الكامل، فعندما تتمزق أنسجة الشبكية -تحديدًا البقعة الموجودة في منتصف الشبكية المسؤولة عن القراءة وتمييز التفاصيل الدقيقة-، تتسرب السوائل الهلامية الموجودة في العين (السائل الزجاجي) كي تتجمع خلف الشبكية، وهو ما يزيد من احتمالات انفصال الشبكية.

اعراض ثقب الشبكية

تتمثل أعراض ثقب الشبكية في:

  • عدم وضوح الرؤية.
  • رؤية الخطوط المُستقيمة متعرجةً.
  • صعوبة قراءة النصوص المكتوبة بخطٍ صغير الحجم.

الخلاصة: إذا لم يخضع المريض لعملية علاج ثقب الشبكية بالليزر مبكرًا تحت إشراف الطبيب المُختَّص، فسوف تتطور المشكلة مؤديةً إلى الإصابة بانفصال الشبكية الكامل.

انفصال الشبكية الكامل

تلك هي الحالة التي تُسبب تحرك أنسجة الشبكية وانفصالها عن قاع العين، ما يؤدي إلى تجمُّع السائل الزجاجي خلف الشبكية، ومن ثمَّ الإصابة بالمزيد من المضاعفاتٍ شديدة الخطورة.

هل يستجيب انفصال الشبكية للعلاج؟

يستجيب مرض انفصال الشبكية للعلاج الذي غالبًا ما يتضمن الخضوع لعمليات دقيقة في العيون تستهدف إصلاح ثقوب الشبكية أو إعادة الشبكية المنُفصِلة إلى موضعها الطبيعي، ويمكن تلخيص أساليب العلاج على النحو الآتي:

الليزر

يُجري الطبيب جراحة الليزر من أجل إغلاق ثقوب الشبكية وإصلاح أي تمزقات موجودة بها، أي أنها عملية يلجأ الأطباء إليها لعلاج حالات انفصال الشبكية الجزئي.

استئصال الجسم الزجاجي

يُجري أطباء العيون عملية انفصال الشبكية عبر استئصال الجسم الزجاجي من أجل علاج حالات انفصال الشبكية الكليّ، وتعتمد هذه العملية على إزالة السائل الزجاجي من العين، ثم حقن فقاعات هواء أو زيت سيليكون لإعادة الشبكية إلى مكانها الطبيعي مع مرور الوقت.

هل يُمكن الوقاية من انفصال الشبكية؟

لا توجد عوامل تمنع الإصابة بانفصال الشبكية نهائيًا، مع ذلك يوضح الأطباء بعضًا من سبل الوقاية من انفصال الشبكية المتمثلة في:

  • زيارة طبيب العيون دوريًا، مع الحرص على زيادة عدد مرات الزيارة إذا كان الشخص مُصابًا بداء السكري، أو يمتلك تاريخًا عائليًا للإصابة بأمراض الشبكية.
  • تجنُب ممارسة الرياضات العنيفة التي تزيد احتمالية التعرّض لإصابات العيون.
  • تناول أدوية الأمراض المُزمنة بانتظام، مثل: أدوية علاج السكري وأدوية علاج الضغط المرتفع، للوقاية من أي مضاعفات تؤثر بالسلب في سلامة العين.

كان ذلك كل ما يخص اعراض انفصال الشبكية وطرق علاجها. يُمكنكم مطالعة المزيد من المقالات في مدونتنا للحصول على معلومات مفيدة وهامة حول صحة العيون.

تابع القراءة:

تجربتي مع انفصال الشبكية

انفصال الشبكية الجزئي

تكلفة عملية الشبكية