المياه البيضاء في العين حالة مرضية تُصيب العين تُسَبِب إعتامها نتيجة تحلل بعض الأنسجة الداخلية، وقد يُصيب إحدى العينين أو كلتيهما، وتتفاوت شدتها حسب كل حالة، وعلاجها الوحيد الخضوع إلى عملية جراحية بسيطة.
ويبقى السؤال الأهم الذي يأتي في بال المرضى هو: متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء؟ وهو ما نتعرف على إجابته في السطور التالية، بجانب الحديث عن المخاطر المحتملة لتلك العملية، والمضاعفات المحتملة حال إهمال العلاج.

متى تكتشف الإصابة بالمياه البيضاء في العين؟

يبقى السؤال الأهم في مقال اليوم “هو متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء؟”، وللإجابة عن ذلك السؤال ينبغي التعرف أولًا على كيفية اكتشاف وجود مياه بيضاء في العين، وهو ما يُمكن إدراكه بملاحظة الأعراض التالية:

  • الرؤية الضبابية.
  • رؤية هالات حول الأضواء.
  • ظهور ظل أصفر أمام العينين.
  • صعوبة القراءة.
  • الحاجة الدائمة لتغيير مقاسات النظارة الطبية خلال فترات قصيرة.
  • الحساسية ضد الأضواء.
  • صعوبة الرؤية الليلية.

ظهور هذه الأعراض يُشير إلى احتمالية الإصابة بالمياه البيضاء، لذلك يجب الإسراع بزيارة طبيب العيون المختص لتشخيص المرض مُبكرًا والخضوع للعملية، خاصة أن هذه المشكلة تتطور تدريجيًا مع إهمال الحصول على العلاج.

للاستفسار والحجز ، تواصل معنا الآن

ما هي عملية المياه البيضاء في العين؟

ربما تصاب بالهلع عندما يبلغك الطبيب أنك بحاجة إلى إجراء عملية المياه البيضاء في العين على اعتبار أنها عملية خطيرة، وفي الحقيقة تُعد عملية المياه البيضاء من العمليات البسيطة التي يُمكِن إجرائها بطرق مختلفة، مثل عملية المياة البيضاء بالليزر والفاكو والجراحة التقليدية، ويبقى الهدف الأساسي من العملية هو استبدال العدسة المتضررة بعدسة جديدة.

متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء؟

الآن نتعرف على إجابة السؤال الأهم والذي هو محور حديثنا اليوم وهو: متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء في العين؟
صار معدل تَحَسُن الرؤية بعد عملية المياه البيضاء أسرع من ذي قبل نظرًا للتقنيات المتطورة المستخدمة في العملية، فغالبًا ما يشعر المريض بتحسن كبير خلال الأسبوع الأول بعد العملية، ويمكن أن تصل المدة المطلوبة للحصول من الحالات التقليدية التي لا تعاني من أي مشاكل أو مُضاعفات.
من الضروري معرفة أن الأيام الأولى بعد العملية ستشهد شعور المريض بعدم الراحة وعدم القدرة على رؤية الأشياء بوضوح، بجانب عدم إمكانية النظر المباشر للأضواء، وهي الأعراض التي تختفي تمامًا بمرور الوقت.

متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء لأصحاب مشاكل القرنية أو الشبكية؟

عرفنا أن النظر يمكن أن يتحسن خلال الأيام الأولى بعد العملية وأن النتيجة النهائية قد تظهر بعد أسبوعين، أما بالنسبة للأشخاص المصابين بمشاكل في القرنية أو الشبكية، مثل ارتشاح الشبكية أو التهابات القرنية، فقد تزيد المدة اللازمة لتَحَسُن النظر بعد العملية، فقد تصل إلى 3 أشهر.

ما هي أهم النصائح الواجب اتباعها خلال فترة التعافي بعد عملية المياه البيضاء؟

هناك مجموعة من النصائح الهامة التي يجب اتباعها خلال فترة التعافي ما بعد عملية المياه البيضاء، وأهم هذه النصائح:

  • الالتزام بالقطرات والأدوية.
  • تجنب فرك العينين.
  • وضع واقي للعين.
  • تجنب الضغط على العين.
  • عدم تعرض العين للماء.
  • لا يُسمح بحمل الأوزان الثقيلة أو ممارسة الرياضات العنيفة.
  • استخدام مسكن الألم عند الحاجة.
  • تنظيف العين بهدوء وعدم فركها، مع ضرورة عدم دخول الماء داخل العين، وعدم الضغط عليها.

اتباع هذه النصائح يساعد على تثبيت العدسة الجديدة في مكانها بعد إجراء عملية المياة البيضاء وزرع عدسة، كما يضمن تحسن نظر الشخص، لذلك لا يُنصح أبدًا بإهمال هذه التعليمات لعدم التعرض للمضاعفات.
أجبنا في هذا المقال على عدة أسئلة منها: متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء؟ وما هي أهم النصائح خلال فترة التعافي من عملية المياه البيضاء؟ إذا كان لديك الرغبة في معرفة أي تفاصيل إضافية، يمكنك تصفح الموقع والاطلاع على مدونتنا الطبية.